جامعة
الامارات العربية المتحدة

كليات التقنية العليا

الامارات العربية المتحدة/ابو ظبي

تُعد كليات التقنية العليا أكبر مؤسسة للتعليم العالي التخصصي في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تضم حوالي 23000 طالب وطالبة و 2000 موظف وموظفة، موزعين على 17 كلية للطلاب والطالبات في أبوظبي، العين، دبي، الفجيرة، مدينة زايد، رأس الخيمة، الرويس، والشارقة.

أنشئت كليات التقنية العليا في العام 1988 بمرسوم بقانون اتحادي وشهدت تطوراً سريعاً حيث اكتسبت سمعة ممتازة نظراً لتفوقها في توفير منهجيات التعليم والتعلم المتميزة القائمة على التعليم الإبداعي التطبيقي.

تقدم كليات التقنية العليا مجموعة واسعة من البرامج الدراسية التخصصية المصممة لتلبية متطلبات سوق العمل والتي يتم تدريسها باللغة الإنجليزية على مختلف المستويات، وذلك في حقول الاتصال التطبيقي، وإدارة الأعمال، وعلوم الكمبيوتر والمعلومات، وتكنولوجيا الهندسة والعلوم، والعلوم الصحية، والتربية. ويتم إعداد جميع البرامج الدراسية بالتشاور مع جهات العمل البارزة بالدولة بما يضمن إكساب الدارسين المهارات الوظيفية المطلوبة وفق أعلى المستويات.

يدرس الطلبة في بيئة تعليمية متطورة تقنياً تعتمد على التعليم الإلكتروني وتعزز مهارات التعلم المستقل والتعلم مدى الحياة.

ويحظى خريجو الكليات بالإقبال الشديد من جهات العمل المختلفة نظراً لقدرتهم على العمل بصورة فاعلة في بيئة العمل العالمية الحديثة. وقد منحت الكليات خريجيها منذ العام 1991 أكثر من 60000 مؤهل علمي.

أقامت كليات التقنية العليا العلاقات المهنية الاستراتيجية مع الشركات والمؤسسات البارزة بالدولة والجامعات العالمية المرموقة.

في حرم الجامعة

http://www.hct.ac.ae

7

تُعد كليات التقنية العليا أكبر مؤسسة للتعليم العالي التخصصي في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تضم حوالي 23000 طالب وطالبة و 2000 موظف وموظفة، موزعين على 17 كلية للطلاب والطالبات في أبوظبي، العين، دبي، الفجيرة، مدينة زايد، رأس الخيمة، الرويس، والشارقة.

أنشئت كليات التقنية العليا في العام 1988 بمرسوم بقانون اتحادي وشهدت تطوراً سريعاً حيث اكتسبت سمعة ممتازة نظراً لتفوقها في توفير منهجيات التعليم والتعلم المتميزة القائمة على التعليم الإبداعي التطبيقي.

تقدم كليات التقنية العليا مجموعة واسعة من البرامج الدراسية التخصصية المصممة لتلبية متطلبات سوق العمل والتي يتم تدريسها باللغة الإنجليزية على مختلف المستويات، وذلك في حقول الاتصال التطبيقي، وإدارة الأعمال، وعلوم الكمبيوتر والمعلومات، وتكنولوجيا الهندسة والعلوم، والعلوم الصحية، والتربية. ويتم إعداد جميع البرامج الدراسية بالتشاور مع جهات العمل البارزة بالدولة بما يضمن إكساب الدارسين المهارات الوظيفية المطلوبة وفق أعلى المستويات.

يدرس الطلبة في بيئة تعليمية متطورة تقنياً تعتمد على التعليم الإلكتروني وتعزز مهارات التعلم المستقل والتعلم مدى الحياة.

ويحظى خريجو الكليات بالإقبال الشديد من جهات العمل المختلفة نظراً لقدرتهم على العمل بصورة فاعلة في بيئة العمل العالمية الحديثة. وقد منحت الكليات خريجيها منذ العام 1991 أكثر من 60000 مؤهل علمي.

أقامت كليات التقنية العليا العلاقات المهنية الاستراتيجية مع الشركات والمؤسسات البارزة بالدولة والجامعات العالمية المرموقة.

test

01-01-2016 5 / stars
';